English Persian
به شمس توس خوش آمديد. / ثبت نام كنيد / ورود
    
 

سرّ محبّة قمر بني هاشم (ع)/مكانة العباس الخاصة عند الأئمّة(ع)

سرّ محبّة قمر بني هاشم (ع)/مكانة العباس الخاصة عند الأئمّة(ع)
هناك سرّ عجيب وراء شخصيّة و شجاعة قمر بني هاشم(ع) بحيث قد أيّده الائمّة(ع)،و إن كان هو ليس من المعصومين عليهم السلام.و مازال يجذب هذه الشخصيّة قلوب كثير من الناس حتي من أديان أو مذاهب أخري،إلي حقيقة العاشوراء؛بعد أن مضي أربع عشرة قرن من واقعة كربلا.لهذا و لذكري سنويّة ولادته،حادثنا مع حجّة الإسلام و المسلمين محمد امين پور اميني،استاذ و مؤلّف مدرسيّ حول سرّ محبة القلوب إلي العباس(ع).

هناك سرّ عجيب وراء شخصيّة و شجاعة قمر بني هاشم(ع) بحيث قد أيّده الائمّة(ع)،و إن كان هو ليس من المعصومين عليهم السلام.و مازال يجذب هذه الشخصيّة قلوب كثير من الناس حتي من أديان أو مذاهب أخري،إلي حقيقة العاشوراء؛بعد أن مضي أربع عشرة قرن من واقعة كربلا.لهذا و لذكري سنويّة ولادته،حادثنا مع حجّة الإسلام و المسلمين محمد امين پور اميني،استاذ و مؤلّف مدرسيّ حول سرّ محبة القلوب إلي العباس(ع).

أين تقع مكانة العباس(ع)عند أهل البيت عليهم السلام؟و ما هو سرّ هذه المكانة الرفيعة؟

هناك أبعاد و محاور متعدّدة بالنسبة لحياة قمر بني هاشم التي تجدر للدّراسة.أحدها نسبته العائليّة و الجهة الأخري مكانته المرموقة و صفاته البارزة التي تمكن أن تصبح كنموذج لأسلوب الحياة.

أما حول النسبة و إصالته العائليّة-كما نعلم كلّنا-هو ابن امير المؤمنين(ع) و من ذرّية النور؛لبني هاشم وجوه معروفة و بارزة كعبد المطلّب،عبد مناف و عبدالله  أب النبيّ (ص) و أمير المؤمنين(ع) و بعدهم جعفر الطيّار.و له إخوان كالإمام الحسن المجتبي(ع) و سيّد الشهداء و أخته كالزينب(س) و أمّه كأمّ البنين.

و بالنسبة لمكانة قمر بني هاشم  عند الائمة(ع) يمكن الوصول  إليها عبر الروايات و الدّقة في نصّ الزيارات التي اختصّت به.

علي سبيل المثال قال الإمام سجاد(ع): «رحم الله العباس ، فلقد آثر وابلى ، وفدى اخاه بنفسه حتّى قطعت يداه ، فابدله الله عزّ وجل بهما جناحين يطير بهما مع الملائكه في الجنّه كما جعل لجعفر بن ابي طالب ، وانّ للعباس عند الله تبارك وتعالى منزله يغبطه بها جميع الشهداء يوم القيامه 

هذا القول من الإمام المعصوم يرسم مكانة ابي الفضل(ع) جيّدا و يمكن أن يكون المقصود من هذين الجناحين أنّه لا حدّ لقمر بني هاشم في الجنّة؛هذا لأنّ مراتب و مكانات الجنة لا تسوّي و لا يستطيع أهل الجنة كلّهم،أن يتردّدوا في أيّ مكان منها.لكن اباالفضل(ع) يمكن له التردّد حيث شاء.

كذلك خاطب سيدالشهداء(ع) ابا الفضل في مساء يوم التاسوعاء و قال:«أفديك يا أخي!»و أيضا جاء في تعبير عن معصوم(ع) ،أن لأبي الفضل (ع) بصيرة و إيمان قوي و هذا يدلّ علي مرتبته الخاصة عند المعصومين عليهم السلام.

فضلا عن ذلك،ورد لكلّ المعصومين زيارة خاصة التي روي عن إمام معصوم،أمّا بالنسبة إلي غيرهم روي الزيارة من معصوم لثلاثة أشخاص؛قمر بني هاشم وعليّ أكبر (عليهما السلام) و و الفاطمة المعصومة(س).و يحكي هذا الأمر عن مكانة قمر بني هاشم الفريدة عند المعصومين.

ما هي ميزات منهج حياة العباس (ع) التي انتهت إلي نقطة عاشوراء الخالدة؟

إنّ نمط حياته كان مليئا من الشجاعة و الصلابة و الجود و الرأفة و مساعدة الضعفاء.هذه الصفات في جانب  الجمالات الظاهريّة هي سبب تسميته بقمر بني هاشم حقا؛لأنّ هذا اللّقب يبدي الصفات الظاهرية و الباطنية الجميلة.

إنّ الجلوة المهمّة لحياته ،هي متابعة المحضة من إمام زمانه  و هذه المتابعة ضاربة جذورها في يقينه و دينه.بحيث حين قطعوا يده اليمني من بدنه،أنشد:

والله ان قطعتـم يميني       انّي أحامي أبداً عن ديني
وعن إمام صادق اليقين       نجل النبيّ الطاهر الاَمين

و النكتة أنّه  لا يقول «لا اقطع حماية أخي» -و هذه فضيلة أيضا- بل ينظر إلي أخيه كإمام زمنه و حجّة الله و يحسب نفسه  المطيع لإمام المعصوم.علي هذا إنّه قمر يستضاء من ضوء شمس الإمامة الحسينيّة و لم يفرق منه أبدا،حتي في شهر ولادته.قدّر الله تعالي أنّه وُلد في اليوم الرابع من شهر شعبان،بينما وُلد سيّد الشهدا(ع) بثلاثة و عشرين سنة من قبله في اليوم الثالث من هذا الشهر.

روي عن زهير بن قين بجلي:إذا رفض العباس(ع) رسالة الأمان التي أتي بها الشمر،لعنه الله و قال:«لعنة الله عليك،كنّا في الأمانة و لا يكن ولد النبيّ؟».ذهبت اليه و قلت»إنّ أباك سأل من أخيه عقيل،الذي كان يعرف القبائل،أن يختار له زوجة حتي تلد ولد شجاع؛الذي يساعد الحسين(ع) في الكربلاء؛و انت ذخيرة والدك لمثل هذا اليوم.و مثّل ابوالفضل(ع) هذاالدور بأحسن صورة و كان دوره الفريد في اليوم العاشوراء بحيث إنّما بعد استشهاده قال سيدالشهداء(ع):«الآن إنكسر ظهري».

يعدّ ابو الفضل(ع) بعد المعصومين (ع) من الشخصيّات المثيرة للإهتمام و ترجع إليه توسّلات الناس و حاجاتهم،حتي من المذاهب و الأيان الأخري؛ما هي فلسفة هذه المحبّة له؟

إنّ أحد الطرق لمعرفة سرّ جاذبيّة شخصيّة العباس،هو تحليل زياراته،مثلا جاء في زيارة:«أشهد لك بالتسليم و الوفاء و الإطاعة لخلف النبيّ.» ،و: «لعن الله من جهل حقّك».أو جاء في زيارة أخري التي روي عن الامام الصادق(ع):« اشهد انك مضيت على ما مضى عليه البدريون.»

سبب هذا التشبيه هو أنّ عدد شهداء البدر كان قليل كعدد أنصار الحسين(ع) أمام جيش يزيد،و حربوا مع اليقين و الخلوص و البصيرة فقط و شربوا من كأس الإستشهاد.تكشف هذه التعابير و التوصيفات في الزياراة عن مكانته العظيمة و الرفيعة،عندالله و تبيّن سرّ محبة القلوب لقمر بني هاشم(ع).

ما هي كرامات العباس(ع) وهل تُحدّد هذه الكرامات  إلي حياته؟أو قد دامت بعد استشهاده ؟

من البداية حتي اليوم اعتقد الناس إلي كرامات قمر بني هاشم الخاصة؛قد رأيت بعضهم يقفون في صحن حرمه و حتي لا يذهبون إلي ضريحه ؛يظهر هذا قمّة يقينهم.و قد قرأت في الذكريات السياسية لحردان تكريتي،من الأعضاء العريفة لحزب عراق الإجراميّ،أنّه عند ثورة أحمد حسن البكر،أبرم ميثاقه في حرم العباس(ع).و هذا يعني أنّ أعدائهم(أيضا) قد إعترفوا إلي مكانته الرفيعة.

يكثر الكلام حول كراماته:علي سبيل المثال يروي مرحوم السيّد عبدالرزاق المقرم عن الشيخ  عبدالرّحيم شوشتري:«كنت في حرم ابي الفضل(ع) في حال الزيارة و لديّ حاجة.رأيت أحد العرب كان ربط ولده المعاق،و توسّل إلي قمر بني هاشم للشّفاء،فجأة قام الطفل و صاح:شفاني العباس(ع)،فأقبل الناس و مزّقوا ثوبه تبرّكا.

تأثرّتُ و قلت:سيّدي!قد قضيت  حاجته بسرعة،لكن لا تقضي حاجته و أنا من العلماء؛فلا أجيء إلي زيارتك بعد!ثم تنبّهت إلي سوء حديثي،فندمتُ و استغفرتُ.عندما رجعتُ إلي نجف،جاءني الشيخ مرتضي أنصاري و منحني كيسين و قال:خذ ما سألت من ابي الفضل(ع)؛إشتر بيتا و اذهب إلي مكة.و كنت دهشت بشدّة...

Jun 30, 2015 08:12
2019 Shamstoos.ir جميع الحقوق محفوظة.